الرئيسية / الواجهة / الإعلان عن القائمة القصيرة لجائزة (البوكر) العالمية للرواية العربية

الإعلان عن القائمة القصيرة لجائزة (البوكر) العالمية للرواية العربية

 أعلنت لجنة تحكيم “الجائزة العالمية للرواية العربية لعام 2018″، (البوكر) اليوم الأربعاء، عن القائمة القصيرة للأعمال الروائية المرشحة لنيل الجائزة في دورتها الحادية عشرة.

وضمت القائمة ست روايات، وهي (ساعة بغداد) للكاتبة شهد الراوي من العراق، و(زهور تأكلها النار) للروائي أمير تاج السر من السودان، و(ارث الشواهد) للروائي وليد الشرفا من فلسطين، و(الحالة الحرجة للمدعو ك) للروائي عزيز محمد من السعودية، و(حرب الكلب الثانية) للروائي إبراهيم نصر الله من فلسطين/ الأردن، ثم (الخائفون) للروائية ديمة ونوس من سوريا.

وقال رئيس لجنة التحكيم إبراهيم السعافين، في مؤتمر صحفي بعمان، إن “روايات القائمة القصيرة الست تناولت موضوعات اجتماعية وسياسية ووجودية، ووظفت تقنيات سردية مختلفة مستلهمة من التحولات الحديثة للرواية العالمية في معالجتها للبعدين الغرائبي والعجائبي”، مشيرا إلى أن هذه الروايات لا تخلو من تقاطعات وإسقاطات على الواقع الجديد، مع تجاوزها للوثوقي واليقيني”.

وضمت لجنة تحكيم الجائزة للعام 2018، الأكاديمي والناقد الأردني إبراهيم السعافين رئيسا، وعضوية كل من الروائية الجزائرية إنعام بيوض، والكاتبة السلوفينية باربرا سكوبيتس، والروائي والقاص الفلسطيني محمود شقير، ثم الكاتب السوداني جمال محجوب.

وتم اختيار القائمة القصيرة للروايات الست، من بين الروايات ال 16 للقائمة الطويلة الصادرة بين يوليوز 2016 ويونيو 2017، والتي ينتمي كتابها إلى 10 دول. 

يشار إلى الجائزة العالمية للرواية العربية، تهدف إلى الترويج للرواية العربية على المستوى العالمي، وهي جائزة سنوية تختص بمجال الإبداع الروائي باللغة العربية، وترعاها مؤسسة جائزة (البوكر) في لندن وتدعمها ماليا دائرة الثقافة والسياحة في الإمارات العربية المتحدة.

وتستحق كل رواية بلغت القائمة القصيرة جائزة مالية قدرها 10 آلاف دولار، فيما تحصل الرواية الفائزة على 50 ألف دولار أخرى إضافة إلى ترجمتها للغة الإنجليزية.

ومن المقرر إعلان إسم الرواية الفائزة بالجائزة في 24 أبريل المقبل في الإمارات عشية افتتاح معرض أبوظبي الدولي للكتاب. 

ويذكر أن الرواية الفائزة بجائزة عام 2017 هي (موت صغير) للروائي السعودي محمد حسن علوان. 

عن الحدث

شاهد أيضاً

الصحراء المغربية: مجلس النواب بالباراغواي يجدد دعمه لمخطط الحكم الذاتي في إطار السيادة المغربية

جدد مجلس النواب بالباراغواي دعمه للمبادرة المغربية للحكم الذاتي بالصحراء ، التي “تعد الأساس الوحيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *