أخبار عاجلة
الرئيسية / الواجهة / مركز تفكير هندي: المغرب ملاذ للسلام والاستقرار في إفريقيا

مركز تفكير هندي: المغرب ملاذ للسلام والاستقرار في إفريقيا

قال المدير العام للمعهد الهندي للدراسات والتحليلات الدفاعية جايون براسا، أمس الأربعاء بنيودلهي، إن المغرب يعد ملاذا للسلام والاستقرار في القارة الإفريقية بفضل مقارباته الاستباقية والسياسات المتبعة لضمان الأمن وإنجاز إصلاحات شاملة .

وقال براسا في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، عقب التوقيع على مذكرة تعاون في مجال البحث حول القضايا الأمنية بين المعهد الهندي والمركز المغربي للدراسات الاستراتيجية ، إن المملكة هي البلد الوحيد الذي يتمتع بالاستقرار السياسي في هذه المنطقة التي تعيش على وقع الاضطرابات وانعدام الأمن والنزاعات وانتشار المجموعات الإرهابية.

وتهدف المذكرة التي وقعها السيدان محمد بنحمو رئيس المركز وجايون براسا، على هامش المؤتمر الدولي المنعقد تحت شعار “تغيير نموذج الأمن في غرب آسيا: إجابات إقليمية ودولية” ، إلى المساهمة في نسج علاقات أكاديمية وجامعية بين المؤسستين.

ومن جانبه، أوضح بنحمو أن هذه الشراكة تروم تبادل التجارب والخبرات بين المؤسستين، وكذا نتائج أبحاثهما ومنشوراتهما من خلال عقد مؤتمرات وندوات وموائد مستديرة.

وأضاف أن الطرفين اتفقا على إنجاز أبحاث ذات الاهتمام المشترك، تعالج القضايا الاستراتيجية للتنمية والأمن بالنسبة لكل من المغرب والهند.

وتابع أن المعهد الهندي للدراسات والتحليلات الدفاعية، يعد من بين مراكز التفكير الأكثر تأثيرا في الهند ، ويتوخى تعزيز الأمن الوطني والدولي من خلال إجراء أبحاث حول القضايا المرتبطة بالدفاع والأمن عبر نشر نتائجها لصالح أصحاب القرار والعموم . وأبرز أن المركز المغربي للدراسات الاستراتيجية سيتقاسم من خلال هذه الشراكة التجارب المغربية الناجحة، وسيقوم بالتعريف بدور المغرب وبتموقعه القاري والدولي في مجال الاستقرار والتنمية ، فضلا عن توسيع دائرة الحوار بين المغرب والهند .

عن موقع الحدث

شاهد أيضاً

مصادقة مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي على “إعلان طنجة”، اعتراف بأهمية المقاربة المغربية متعددة الأبعاد

 أكد السفير الممثل الدائم للمملكة المغربية لدى الاتحاد الإفريقي واللجنة الاقتصادية لإفريقيا التابعة للأمم المتحدة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *