الرئيسية / الواجهة / في البيان الختامي للجمع العام التأسيسي لفرع الفيدرالية المغربية لناشري الصحف لجهة فاس مكناس

في البيان الختامي للجمع العام التأسيسي لفرع الفيدرالية المغربية لناشري الصحف لجهة فاس مكناس

اعتبر المشاركون في الجمع العام التأسيسي لفرع الفيدرالية المغربية لناشري الصحف لجهة فاس مكناس، أن أي تصور حول الإعلام لا يأخذ بعين الاعتبار الصحافة الجهوية سيكون بدون أفق.

وأكدوا في البيان الختامي للجمع العام الذي انعقد أمس أن إدماج هذا المكون الذي ينهض بأدوار إعلام القرب يتطلب أيضا من الفاعل الإعلامي الجهوي أن يعمل على التكاثف ونبذ التفتيت المقاولاتي والمساهمة في مجهودات التحصين والتطوير في أفق التأهيل.

وجاء ذلك في ختام الجمع العام الذي جرى بإشراف من المكتب التنفيذي وبحضور فعلي لأعضاء المجلس الفيدرالي وجل ناشري الجهة، ليكون ثامن فرع منذ انطلاق الورش الكبير لإعادة هيكلة الفيدرالية على المستوى الوطني.

ولاحظ الجمع العام باستياء ما تعانيه الصحافة المحلية في جهة فاس مكناس من هشاشة اقتصادية تطال المقاولة الصحافية الجهوية وتنعكس على الأداء المهني وعلى الأوضاع الاجتماعية للعاملين بالقطاع، وعلى الدور الذي من المفروض أن تساهم به هذه الصحافة في التنمية المحلية.

وناقش المشاركون المبادرات الجارية اليوم على المستوى الرسمي والمهني للتشاور حول مستقبل الصحافة المغربية، مثمنين اللقاء الهام الذي تم في أكادير، حيث أعطيت الانطلاقة الواعدة لشراكة فاعلة بين جمعية جهات المغرب والفيدرالية المغربية لناشري الصحف.

وكان المشاركون في الجمع العام قد انتخبوا مكتبا للفرع الجهوي لفاس مكناس آلت رئاسته الى يوسف السوحي رئيسا.

نواب الرئيس: محمد بنيحيى، الهاشمي الخياطي، حميد العسلاوي، محمد الخولاني، إيمان رشيدي، أميمة أبزازن، سعيد بقلول، عبد اللطيف حيدة، عبد المجيد بوشنافة، أحمد البقالي نميطة.
الكاتب العام: محمد الحرودي، نوابه: فاطمة الزهراء الرحامني، رانية الدريوش، عبد الحق شهاب.
أمين المال: خالد الرحامني، نوابه: مصطفى مجبر، يوسف محبوب، مصطفى بوشاقور.
المستشارون: فؤاد زروال، ربيعة المنصوري، جمال بلة، نور الدين البريرشي.

عن موقع الحدث

شاهد أيضاً

مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم يتعلق بإحداث منطقة التسريع الصناعي لعين جوهرة

صادق مجلس الحكومة ، المنعقد اليوم الخميس، عن بعد، برئاسة السيد عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *